اصول تربيه 451

منتدى طالبات اصول تربيه 451
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 قارني بين الفلسفة البراجماتيه والطبيعية والافكار الاسلامية ؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نجلاء السهلي



المساهمات : 10
تاريخ التسجيل : 22/02/2016

مُساهمةموضوع: قارني بين الفلسفة البراجماتيه والطبيعية والافكار الاسلامية ؟   السبت أبريل 30, 2016 9:22 pm

الفلسفة البراجماتية :
تمتد جذور الفلسفة البراجماتية الي الفيلسوف هيراقليطس الذي يعود له الفضل في ظهورها كما يعود له الفضل في ظهور ما يسمى بفلسفة الاضداد التي امتدت لتأخذ عنها الجدلية الماركسية ، ومن المعروف ان هيراقليطس آمن بالتغير والتطور المستمر وركز على كيفية استخدام الطبيعة وتسخيرها لخدمة الانسان، ومن الجدير ذكره في هذه اللحظة تلك الحادثة التي برهن فيها هيراقليطس على ضرورة تسخير كل ما في الطبيعة لخدمة الانسان ، وهي عندما قام بدراسة الطقس والتنبؤ به بعد ان كانت مدينته تمر بفترة انقطاع للامطار ، فقام باستإجار جميع معاصر الزيتون في تلك السنة فجمع ثروة نتيجة لقدرته على التنبؤ في حالة الطقس .

أهم اعلام البراجماتية :
شارلس بيرسي : وهو اول من استخدم كلمة البراجماتية
وليم جيمس و  جون ديوي

نشأة الفلسفة البراجماتية التربوية المعاصرة :
يرى مؤرخون التربية الى انها بدأت من شارلس بيرسي تم ازدهرت في القرن التاسع عشر على يد كل من وليم جيمس وجون ديوي ، ولقد كانت اهم مصادر هذه المدرسة هي كتابات
ـ شارل داروين ـ وتقوم البراجماتية على العمل والممارسة ، اما الافكار فهي تابعة للعمل ونتيجة من نتائجها. ولذلك فان الفكرة الصحيحة هي الفكرة التي يمكن قياسها وتطبيقها ، والعقل ليس له موقع ولا وجود وانما الموجود هو المخ وعملياته ، وتوجد القيم بمقدار اثرها في حياة الانسان فإن لم تؤثر اصبح لا وجود لها ولا فائدة لها ولذلك فالثقافة والفن والاخلاق هي امور نسبة ، والعالم في نظر البراجماتية هو المادة المتحركة والتطرو المستمر الذي يعتري المادة والقيم والحقائق والزمان والمكان .
لذلك كان يجب على التربية ان تركز على الطريقة اكثر من المادة الدراسية وان تعلم المتعلم كيف يتعلم وكيف يفكر بطريقة علمية.
وان الانسان عند البراجماتية يخلق عالمه من خلال اعادة تنظيم الخبرات المستمر ومن خلال التفاعل الاجتماعي البيولوجي مع البيئة . ولذلك يجب على المعلمين ان يدربوا التلاميذ  على بناء خبراتهم وان توفر للتلاميذ بيئة التعليم للتفاعل مع ما حولهم ، وان ما يجب التاكيد على الطريقة العلمية واسلوب حل المشكلات.
والمنهاج يدور حول رغبات التلميذ والمشكلات اكثر مما يدور حول مجموعة الحقائق الثابتة المسبقة.


المدرسة الطبيعية:
تعد الفلسفة الطبيعية المصدر الذي انبعثت منها سائر الفلسفات الأخرى، إذا انعكست مبادئ هذه الفلسفة على بقية الفلسفات الأخرى بنسب متفاوتة، ومن زعمائها شالس ، لوسبوس، ديمقرتس، وجان جاك روسو، ويعتبر هذا الأخير رائد هذه الفلسفة في ضوء ما قدم من أفكار في كتاباته: نظرية العقد الاجتماعي وتركز الفلسفة الطبيعية على الفرد ورغباته وميوله وحاجاته الفطرية الجارية، فالطفل يولد خيرا أو صالحا وأن التغيرات التي تحدث في شخصيته بعدئذ تعود إلى المجتمع وتربيته الجماعية ومهمة التربية تتمثل في التعرف على طبيعة القوانين لدى الطفل ثم تحفيزها وتوجيهها عنده، وما يحدث في التربية الجماعية هو تشويش للنمو الفردي للطفل، وإضعاف الطبيعة الصالحة وتحولها بالتالي للاختيار السلبي للقيم والسلوك والأشياء.  .
اهتم جان جاك روسو( (1712 – 1778 م بالبُعد الإنساني وأخذ في بلورة الفلسفة الطبيعية وذلك في كتابه (إميل) فرسم للتربويين مسار التعليم ورسخ دور الطبيعة لا المدرسة في تنمية الأطفال. فقصة إميل تجسد أهمية الطبيعة في تربية الطفل تربية صحيحة تحرره من المدارس والأنشطة الصفية التي تُكَبل النفس بقيود كثيرة، وتكبل الفكر بكوابح عديدة، وتمنع الطفل من الانطلاق والتعلم والتمتع بالعالم الفسيح من حوله والذي يحتوي على خبرات ثرية تفي بحاجته وتلبي طموحاته، طالب روسو بتلبية احتياجات الطفل وضرورة إزالة العقبات التي تواجهه وفقا لمتطلبات بيئته على أن لا تتنافى طرائق التعليم مع حرية الطفل ونموه.
لذلك يري بعض الباحثين في مجال الطفولة أن جان جاك روسو أعتبر من الذين أحدثوا تغييراً هاماً في النظرة الطبيعة الإنسانية وحاجات المجتمع وأنه من أوائل مَن نادى بالتعلم الذاتي دون فرض أو إكراه وعليه فإن حرية الطفل وحقه في التعبير وعدم إرهاقه بالمسئوليات من أهم المبادئ التربوية التي تتفق مع الطبيعة وقوانينها فالطبيعة تسمح بالنمو الحر الطليق فينمو الطفل وفق فطرته الخيرة .
للطبيعة ثلاث معاني وهي:
- المعنى الأول والأساس لكلمة طبيعية في كتاب (أميل) هو : المعنى الاجتماعي فهو يرينا في(العقد الاجتماعي) إمكان بناء حالة من الثقافة العالية على مبدأ سياسي أصدق وبالتالي إمكان نشوء نوع من الحياة الاجتماعية أسمى من حياة القرن الثامن عشر الاجتماعية .  
- المعنى الثاني للطبيعة هو : أن الأحكام الغريزية والعواطف الابتدائية والغرائز الطبيعية والانطباعات الأولى يمكن الوثوق بها كقاعدة للعمل أكثر من التأمل والتجربة التي تتكون عن طريق الاتصال بالآخرين إن ما اسميه طبيعتنا هو استعداداتنا قبل إن يطرأ عليها تغيير (عن طريق عادات التفكير والمحاكمة التي نقتبسها من غيرنا).  
- المعنى الثالث لكلمة طبيعة هو: الطبيعة غير الإنسانية، فالتربية السيئة التي يكون مصدرها الإنسان لابد من تعديلها عن طريق الاحتكاك بالحيوانات والنباتات وحوادث الطبيعية وقواها احتكاكا جزئيا مخلصا.
المبادئ العامة للفلسفة الطبيعية:
1-الشيء الوحيد الحقيقي في هذا الكون الطبيعة .
2- الطبيعة هي مفتاح الحياة ، وإن كل شيء نعمله هو جزء من الطبيعة .
3- كل شيء في هذه الحياة يتحرك حسب قوانين الطبيعة
4-القيم نسبية متغيرة نابعة من حاجات بالفرد .
5- الطبيعة لا تتغير لذلك يمكن الاعتماد عليها .
6- إن كل فرد يعد أهم من المجتمع ، إن أهداف المجتمع تعد ثانوية إذا ما قورنت بأهداف الفرد .
7- الأنشطة الاجتماعية مقبولة لأنها تمنع الفوضى وليس لأنها جيد .


  الفلسفة التربوية الاسلامية :
عن الحديث عن الفلسفة الاتربوية الاسلامية فلايمكننا تناولها كما تم تناول الانماط الاخرى من انماط الفلسفة الاخرى ، فالفلسفة الاسلامية هي نظام رباني متكامل وشامل يقوم في نظامة بالتركيز على الكون والانسان والحياة وما بينهم من علاقة تفاعل والحياة في هذه الفلسفة ليست سوى معبر للحياة الاخرى بعد الوفاة.
اما بالنسبة لاعلام هذه الفلسفة فلايمكن حصرهم وحصر انجازاتهم فعلى سبيل المثال نرى ابداع كل من ابن خلدون والفارابي وابن رشد وابن سينا واسهاماتهم في تقدم العلم في العالم فابن خلدون يعتبر اكبر مؤسسين علم الاجتماع و ابن حيان ايضا هو اول عالم يقود بتطبيق مبدأ التجريب بطريقة علمية ولا ننسى اسهامات ابن سينا وابن رشد في الطب حيث كانوا اوائل من اقامو المستشفيات والمصحات ويعتبر ابن سينا اول من قام بوضع تصنيفات للامراض الجسمية والعقلية والنفسية . اما من هو المعلم الاكبر في هذه المدرسة فهو  النبي محمد عليه الصلاة والسلام  الذي طبق هذه الفلسفة كنظام حياة ونظام دولة .
ومن اهم ما يميز الفلسفة  التربوية هو نظرتها للكون والانسان والحياة  وتلبيتها لجميع احتياجات الانسان دون الاقتصار على الجانب العقلي او  الجسدي او الرحي فقد شملت جميع جوانب الحياة بجميع مراحل نمو الانسان من المهد وحتى الوفاة .
تنبثق فلسفلة التربية الإسلامية من عقيدة التوحيد الإسلامية ، وهي تعمل على الوصول إلى غايتين أساسيتين هما: بقاء الإنسان ثم الارتقاء بهذا الإنسان إلى المستوى الذي يليق بمكانته بالوجود.
ويتحقق للانسان الخلود ثم الرقي حين تتشكل علاقاته بالخالق والكون والانسان والحياة والاخرة كما يلي:
ـ العلاقة بين الانسان وبين الخالق هي : علاقة عبودية
ـ العلاقة بين الانسان وبين الكون هي : علاقة تسخير
ـ العلاقة بين الانسان وبين الانسان : علاقة عدل واحسان
ـ العلاقة بين الانسان وبين الحياة هي : علاقة ابتلاء (اي الامتحان او الاختبار)
ـ العلاقة بين الانسان وبين الاخرة هي : علاقة مسؤلية وجزاء.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
قارني بين الفلسفة البراجماتيه والطبيعية والافكار الاسلامية ؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اصول تربيه 451 :: الفئة الأولى :: المنتدى الأول-
انتقل الى: