اصول تربيه 451

منتدى طالبات اصول تربيه 451
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 قارني بين الفلسفه المثاليه والعقيدة الاسلاميه في نظرتهم للكون والحياة والانسان والمعرفه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نجلاء السهلي



المساهمات : 10
تاريخ التسجيل : 22/02/2016

مُساهمةموضوع: قارني بين الفلسفه المثاليه والعقيدة الاسلاميه في نظرتهم للكون والحياة والانسان والمعرفه   الأحد أبريل 24, 2016 8:36 pm

نظرة المثالية للوجود

يجمع فلاسفة المثالية أن وجود الأشياء في الواقع يتوقف على الذات التي تدركها(الذات العارفة).
كما يعتقدون أن وجود الشئ يصبح مستحيلاً إذا لم تدركه الذات المدركة.(التطابق بين وجود الشئ ومعرفته).
بمعني أن الوجود والمعرفة يصبح شيئاً واحداً.
استحالة وجود الأشياء المحسوسة إذا لم تدركها الذات العارفة.
يرون أن الأفكار تسبق المحسوسات التي تطابقها.وأن المعاني الكلية تسبق الجزئيات كذلك.
ويعرف أي شئ موجود في عالم المحسوسات من خلال معرفة ماهيته أي خصائصه الذاتية التي تشترك فيها أفراده.

نظرة المثالية للإنسان
يجمع فلاسفة المثالية أن الإنسان كائن روحي يعمل بحرية إرادته.وهو مسؤول عن تصرفاته.
ينظر أفلاطون للإنسان نظرة ثنائية على أنه مكون من نفس(الروح) وجسم.وأن النفس جاءت من عالم المثل، وحلت في الجسد وبعد الموت ستعود إلى عالم المثل مرة أخرى.
ونظر باركلي إلى الإنسان على أن الروح خالدة (النظرة المسيحية)، وأن الله قد خلقها للحياة الأبدية بعد أن تفارق الجسد.
أما الفيلسوف كانط فقد رأى أن الإنسان حراً ولكنه في الوقت نفسه خاضعاً للحتمية الطبيعية.
أما هيجل فقد رأى أن الإنسان ومضة من الروح الخالدة التي سيعود إليها مرة اخرى.

نظرة المثالية للمعرفة
حصر أفلاطون المعرفة في أربعة أنواع:
أ.المعرفة الحسية:وموضوعها الأجسام المادية الطبيعية وهي نتغيرة متبدلة لايمكن الركون إليها.
ب.المعرفة الظنية :وهي تخمينية وتتعلق بالأجسام من جهة أنها محسوسة.
ج.المعرفة الاستدلالية:موضوعها الحقائق الرياضية وهي كلية عقلية،وتتحقق في المحسوسات وقد انتقد أفلاطون هذا النوع.
د.المعرفة العقلية:وموضوعها معرفة الماهيات المجردة تجريداً كاملاً من المحسوسات وهذا النوع من المعرفة هو المعرفة الأكيدة.وبذلك أكد أفلاطون أن الحقيقة كامنة في أفكار العقل لا في العالم الخارجي.

أما كانط فقد رأى أن العقل يفرض نظاماً ومعنى على الحواس(مسيطر ومهيمن)، وهذا النظام يسميه المقولات،وأن العقل لايستطيع أن يدرك العالم بدون هذه المقولات.
أما هيجل فقد أقر بأنه لايمكن أن توجد معرفة لما لايمكن معرفته.وسمي منهجه في تلقي المعرفة بجدل هيجل نسبة إليه فقد أفترض وجود ثلاث حقائق هي:

أ.الفكرة التي توضع موضع النقاش والتحليل.

ب. الفكرة التي تناقضها.

ج.الفكرة التأليفية التي تحاول أن تؤلف بين الفكرتين في جدل لاينتهي.

ويجمع المثاليون على أن الحدس(الإلهام) من الطرق الأكثر أهمية التي توصل للمعرفة الحقة أكثر من الطرق العلمية (التجربة).



العقيدة الاسلاميه ؛

1. الكون أو الطبيعة في ضوء هدي الإسلام , خصائصه , حدوثه , حاجته إلى خالق, قوانينه السببية , نظرات العلماء الماديين المؤمنين إليه , خصائص العرض القرآني للكون , وكونه منطلقاً ومؤدياً إلى الإيمان بالله المدبر للكون , مكانة العقل في المجالين العلمي والإيماني أخذاً من القرآن الكريم, والسنة النبوية .
2. الله خالق الكون ومدبره , صفاته تعالى أخذاً من دلائل القرآن الكريم , وبياناته , ومن السنة النبوية فالله لم يخلق هذا الكون وما فيه من أحداث , وكائنات عبثاً , الله خالق الأسباب والمسببات وسننه الجارية في مخلوقاته من الكون والإنسان وغيرهما ونتائج هذه الفكرة .
3. الإنسان : واقعه في هذا الوجود , وتساؤلاته الكبرى , من أين ؟ وما هو المصير ؟ عناصر تكوينه , ومراحله وميوله وغرائزه في واقعه , خصائصه الكبرى ( العقل , الإرادة , الغرائز, الأهواء والشهوات ) تصور مسئوليته من خلال معرفة خصائصه , صفته بالكون من جهة وبالخالق من جهة أخرى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
قارني بين الفلسفه المثاليه والعقيدة الاسلاميه في نظرتهم للكون والحياة والانسان والمعرفه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اصول تربيه 451 :: الفئة الأولى :: المنتدى الأول-
انتقل الى: